"الجميع يعلم أن الولايات المتحدة لم توقع على بروتوكول كيوتو وأنها قامت بتخريب كل الجهود التي تبذل للحفاظ على الإنسانية أمام العواقب المرعبة للتغير المناخي، رغم أنه البلد الذي يستهلك جزءا كبيرا جدا، جدير بالاعتبار مما يتجاوز الحد المناسب من الوقود والموارد العالمية".